ردود فعل بعض الأمريكين المقيمين بعد جريمة شبح الريم

Posted: 10 ديسمبر 2014 in مشاكل تحتاج حلول, وذكر, الامارات
image

كشف الله سرها دون عباءة من تسترت بالحجاب والنقاب

عاشت الامارات خلال الاسبوع المنصرم وهو اسبوع يوم الاتحاد لدولتنا الحبيبة حفظها الله ورعاها من شر الفتن وادام علينا نعمة الامن والامان حادثة جريمة الريم والتي كان لها بالغ الاثر في نفوس المواطنين والمقيمين  على حد سواء، ولن اسرد في تدوينتي الاحداث التي حصلت او التفاصيل الاخرى لانه قد قامت الجهات الامنية متمثلة في وزارة الداخلية وبالتحديد سيدي صاحب السمو الشيخ سيف بن زايد وزير الداخلية (سيف الامارات) والذي شرح ووضح بنفسه التفاصيل واجراءات القبض على المتهمه في اقل من 24 ساعة والذي يعكس يقظة الاجهزة الامنية في سرعة اتخاذ الاجراءات وانذار شديد اللهجة لكل من تسوء نفسه في محاولة التعدي على امن واستقرار الدولة وبث الرعب في نفوس المقيمين بها.
للاسف كثير من الاقلام عكست سطحية الفكر لديها وعوضا عن التطرق مدى التاثر بالفكر الاجرامي او تاثيرها على الدولة وعلى المقيمين بها او حتى مواساة عائلة المقتولة ربطت الجريمة بالنقاب، ولم ارى اي رابط بين الاثنين كون الاجهزة الامنية علمت بشكل مباشر من هي الجانية وهذا مايعكس في وجهة نظري خفايا بعض الامور والشجون في انفسهم (مثل مايقول المثل خفايا الانفس تظهرها زلات الالسن) او تاثرها بشكل مباشر او غير مباشر بالفكر الليبرالي والذي يدعو حسب فهمي بالشذوذ عن التوجه الديني وحتى المدني
ما شغل بالي هو مدى انعكاس هذه الحادثة على فكر ونظرة الجالية الاجنبية المقيمة لدينا ومدى احساسهم بالامن مقارنة بما قبل الحادثة، فقمت بالحديث مع جملة من الاصدقاء وخصوصا الامريكين لرصد ردود افعالهم وساسرد لكم ملخص رايهم فيما حصل وردة الفعل التي تم محاورتهم بها
فاحد المحاور كان حول مدى تاثرهم بالحادثة واذا ما يوجد لديهم اي نوع من عدم الثقة في الوضع الامني لهم فكانت الاجابة

من الجميع بالعكس تماما ، فسرعة السلطات الامنية بالقبض على الجانية عكس لديهم قوة وصرامة المنظومة الامنية بل هم يشعرون بالامن هنا اكثر من بلدهم حيث ان حالات القتل فالشوارع والطرقات وحمل الاسلحة مثل المسدسات تحدث بشكل اسبوعي عندهم وان ما حصل هنا لا يعتد امرا يقلقون منه حيث انهم يخبرون ابناءهم بضرورة الثقه في الاجهزة الامنية هنا والمواطنين لما ابدوه من تجاوب ايجابي وكبير ووقفه طيبة معهم ومع اسرة الضحية

ايضا تطرقت الى مسالة ارتيابهم من انتشار نفس هذه العقليات الاجرامية وتاثر البعض مما يحصل في المنطقة فكانت الاجابة مماثلة من الجميع بانهم يقيمون في الامارات منذ عشرات السنين ولم يجدو الا كل خير من قبل المواطتبن والمقيمين ولو كان الامر كذلك ما سعا الالاف لبحث فرص العمل فالامارات والرغبة في زياراتها حتى من باب السياحة وليس العمل فحسب

احد اهم المحاور كان حول النقاب وسالت ما اذا كان باعتقادهم انها ثغرة امنية او وجود نوع من الارتياب او الشكوك من المنقبات او النساء اللاتي يسترن وجوههن فكانت الاجابة التي توضح الفرق في الفكر بينهم وبين بعض اقلامنا المكسورة، بانه ابدا هذه تعتبر حرية شخصية ولا علاقة بين الاجرام واللبس بل هو الفكر الذي بحاجة الى ترميم وليس لبس معين بل والكثير منهم ضحك واستغرب عن هذه النظرة للنقاب من البعض للاسف، وذكر لي احدهم بان الرئيس الهندي الاسبق جاندي قتل من امراه كانت تلبس ساري والتي غطت به المتفجرات فهل منعت الهند لبس الساري !!!!!!!

ملخص طرحي هو انه يجب علينا عند تحليل الامور بالنظر للاسباب وليس الاعراض حتى نتمكن من اصلاحها والتخلص منها ان كانت سلبية وان نراعي ردود الفعل قبل الطرح خصوصا ضمن المجتمعات المحافظة ، وما اسعدني حقيقة هو الثقة الموضوعه فينا كشعب طيب ومتسامح ويمد يد العون للجميع والتماسك ليس بين المواطنبن ومختلف انواع الاجهزة بل ايضا الوافدين

واذا ماكانت قد تسترت بلبس الحجاب والنقاب والعباءة لارتكاب جريمتها القبيحة فقد فضحها الله سبحانه وتعالى وكشفها بدون عباءة وحتى حجاب امام الجميع
.
ادعو لربي ان يديم علينا هذه النعم ويوفقنا ويوفق قيادتنا الحكيمة لما فيه خير لدولتنا وامتنا

Advertisements
تعليقات
  1. مهره كتب:

    حمدالله على نعمة الأمن و الآمان⭐️

  2. سالم الامــارات كتب:

    الله يديمها يا مهره